السياحة في المغرب

السياحة في المغرب

جدول المحتويات

  1. أهم المدن السياحية في المغرب وأبرز معالمها
  2. مدينة مراكش
  3. مدينة فاس المغربية        
  4. شفشاون أو المدينة الزرقاء
  5. الدار البيضاء أو كازابلانكا

تتميز دولة المغرب عن غيرها من البلدان بتميز موقعها الجغرافي وتراثها ومناخها، ويؤثر هذا التميز على حركة السياحة فتلك المميزات تمثل عوامل جذب قوية للسياح كما أن الدولة نفسها تهتم بهذا القطاع، قال ملك المغرب الراحل “الحسن الثاني” (المغرب شجرة جذورها مغروسة بأفريقيا وأوراقها تتنفس هواء أوروبا) وهي جملة تشرح مدى تميز الموقع الجغرافي للدولة التي تقع في شمال قارة أفريقيا حيث يحدها من الشمال البحر الأبيض المتوسط ومن جهة الشرق دولة الجزائر ومن الجنوب موريتانيا ومن الغرب المحيط الأطلسي ويفصل بينها وبين إسبانيا مضيق جبل طارق في جهة الشمال حيث يوجد في هذا الشريط الضيق بلدتان “مليلية وسبتة” اللتان حولهما نزاع بين الدولتين.

أهم المدن السياحية في المغرب وأبرز معالمها

مدينة مراكش

تقع مراكش في جنوب شرق العاصمة “الرباط”، كما أنها تعد ثالث أكبر مدن المغرب المأهولة بالسكان، تجمع المدينة مزيجاً مميزاً بين الثقافات الشرقية والغربية، كما أنها تجمع بين أصالة الماضي وروعة الحاضر، ومن أهم معالمها الجاذبة للسياحة:

  • ساحة جامع الفنا: تعتبر تلك الساحة الشعبية الواقعة عند مدخل مدينة مراكش والقلب النابض لها مصدراً جاذباً للسكان المحليين والسياح من مختلف بقاع العالم للتمتع والتعرف على التراث الذي تتميز به تلك المدينة، والإستمتاع بتناول الوجبات المغربية التقليدية، وكذلك التمتع بعروض الثعابين والأفاعي التي يقدمها السحرة ورسم الحناء المغربية والوشوم وغيرهم.
  • حديقة ماجوريل: من أكثر معالم مدينة مراكش جذباً للسياح، كما أن الحديقة مصنفة من أفضل الأماكن التي تناسب سياحة العائلات ويقصدها كل من يهوى الإستجمام والبُعد عن صخب وازدحام المدينة، يمكن لقاصديها التنزه بها وممارسة رياضة المشي والركض ويمكنهم أيضاً الجلوس والتمتع بالمناظر الخلابة حيث البرك المائية والنوافير والمساحات الخضراء وأنواع الأشجار والنباتات المختلفة والمتنوعة (يوجد حوالي 300 نوع من النباتات التي تمت زراعتها بتنظيم وتناغم)، كما تتميز الحديقة بوجود بيوت تتميز بطلائها الأزرق والنباتات التي تحاوطها، و يوجد بالحديقة المتحف الإسلامي الذي يضم أهم القطع الأثرية التي تعود إلى آلاف السنين، وتوفر أيضاً الحديقة خدمات عامة كموقف للسيارات ومقهى وحمامات عامة، تحمل الحديقة اسم الفنان الفرنسي “جاك ماجوريل”  الذي تملأ رسوماته المكان والتي تمثل إبداعاً دام 40 عاماً.
  • قصر الباهية: يرجع بناء القصر إلى القرن التاسع عشر بأمر من الوزير أحمد بن موسى، والذي صار الآن متحفاً يقصده الزوار من مختلف بقاع العالم، يوجد بالقصر 150 غرفة تم تصميم بعضها كغرف ملكية وبعضها لإستقبال الزوار والبعض الآخر للخدم، والأثاث المصمم على الطراز العثماني يبهر الزوار بفخامته، كما أن من أكثر الأماكن روعة هي ردهة القصر المخصصة للإستقبال حيث الزخارف والنقوش المميزة التي تزين تلك القاعة، وصالات العرض التي تضم مقتنيات وقطع أثرية ثمينة والتي توضح وتظهر التاريخ العريق لهذا القصر.
  • مدرسة بن يوسف: قام السلطان أبو الحسن المريني بتأسيس المدرسة في العام 1346م في عهد الدولة المرينية (وهم سلالة أمازيغية قامت بحكم المغرب الأقصى من القرن الثالث عشر الميلادي وحتى الخامس عشر)، وتعتبر من أشهر مدارس المغرب الأقصى في التاريخ حيث أنها ضمت كبار الأدباء والعلماء، كما أنها تتميز بدقة عمارتها ونقوشها وزخرفتها، وبالتالي هي عامل جذب قوي للسكان المحليين والسياح من مختلف بقاع الأرض.

مدينة فاس المغربية        

أسسها إدريس الثاني وجعلها عاصمة للدولة الإدريسية وذلك في العام 182هـ (القرن الثامن الميلادي) وتعد ثاني اكبر مدن المغرب بعدد السكان، هذه المدينة التاريخية تتيح فرصة لزائريها برؤية وإكتشاف الثقافة العريقة والإستمتاع بالتجول في الشوارع التي تم رصفها بالحصى وأبوابها القديمة التي توحي بالعراقة، ومعالمها الأثرية المميزة.

  • مدرسة العطارين: تقع شمال جامع القرويين شيدها السلطان أبو سعيد عثمان في عهد الدولة المرينية، تتميز المدرسة بتصميمها وجمالها المغربي الذي يعكس التقنيات التي استخدمها الفنانين بالمغرب لتزيين صروحهم كما قاموا باستخدام مواد مختلفة كالأحجار والأخشاب والفسيفساء الخزفية وغيرهم، وأيضا أرضياتها التي تعكس التراث المغربي التي تم تصميمها من البلاط الأخضر والأزرق، وتصاميم الفصول الدراسية المميزة والنافورة التي تقع في الفناء الخلفي، لذلك أصبحت المدرسة عامل جذب قوي لآلاف الزوار.
  • أبواب مدينة فاس: كباب الحديد، وباب السمارين، وباب الفتوح، وباب المحروق، وباب الخوخة، وباب المكينة، وباب المكانة، وباب المكينة، وباب أبي الجنود، وباب الدكاكين، وباب الكيسة، وباب شمس، وباب الشرفاء، وباب سيدي بوجيدة، وباب الأمر، وباب دار المخزن، وباب الشماعين، وغيرهم.
  • متحف دار البطحاء: بدأ بناءه المولى الحسن وأكمله السلطان مولاي عبد العزيز وذلك في العام 1897م وتم تصميمه بشكل مغربي إسباني، وتحول لمتحف في العام 1915م، وتبلغ مساحة المتحف حوالي 10,000 م² (هكتار)، كان في البداية عبارة عن استراحة أو إقامة صيفية للإستقبالات الملكية، يوجد بالمتحف معروضات كثيرة كالتحف الفنية ومصنوعات من الحرف اليدوية، ويقصد متحف دار البطحاء الزوار المحبين للفنون القديمة وأيضاً للإستمتاع بالتراث المغربي.

شفشاون أو المدينة الزرقاء

توجد المدينة في شمال المغرب، وقام بتأسيسها مولاي علي ابن راشد في العام 1471 ليجمع بها مسلمين الأندلس بعدما قام الإسبانيين بطردهم، اختارت منظمة اليونسكو شفشاون لتكون رمزاً للمنظومة الغذائية للبحر الأبيض المتوسط وذلك في العام 2010م لتميز موقعها الجغرافي، كما أنها تتميز بهدوئها وتميزها باللون الأزرق الذي يكسو بيوتها وشوارعها وامتزاجه باللون الأخضر نظراً لموقعها أعلى جبال الريف ووجود الغابات التي تغطيها الخُضرة، ومن أهم معالمها السياحية:

  • شلالات أقشور: تقع على بعد يقدر بـ 29.2 كم عن المدينة شفشاون، وتتكون من شلال منخفض يشبه بحيرة صغيرة، وشلال آخر يقع على ارتفاع عالي وينحدر من بين الجبال لتتكون المياه في بحيرة أقشور، وتتميز مياه الشلالات بالصفاء واللون الأزرق، كما يمكن ممارسة السباحة هناك.
  • حي السويقة: مثله كمثل مدينة شفشاون يسيطر عليه اللون الأزرق والأبيض، ويوجد به العديد من المتاجر التي تبيع المنتجات المحلية، كما أنه يتميز بوجد أقدم البيوت الموجودة بالمدينة والتي تعود لعائلات أندلسية عاشت هناك منذ وقت بعيد، يقصد الزوار الحي من أجل التجول للإستمتاع بمشاهدة تلك البيوت القديمة الأثرية، وأيضاً مشاهدة النافورة الحائطية، ومن اجل التسوق كذلك.
  • القصبة: تعد القصبة من أولى المباني التي سيدت في مدينة شفشاون، وتقع في غرب المدينة تحديداً في ساحة وطاء حمام، يقصدها الزوار والسياح للتمتع بالنظر للطراز الأندلسي الذي بنيت به القصبة، ولمشاهدة السور الخارجي الذي يتوسطه عشرة أبراج، والساحة وحديقتها الخاصة، والصحن الأساسي أو القاعة التي تتوسطها نافورة، كما أنه يمكن أيضاً زيارة المتحف الإثنوغرافي الذي تم بنائه داخل القصبة وال1ي يتميز بوجد عدد من التحف الأثرية به والتي تشرح ثقافة شفشاون على مدار خمسة قرون، كما يوجد أيضاً أزياء ومجوهرات تراثية، وعند صعود برج القصبة يمكن رؤية شفشاون بمظهر بانورامي رائع.

الدار البيضاء أو كازابلانكا

تعد كازابلانكا أكبر مدن المغرب، كما أنها الأولى من حيث عدد السكان بالمغرب والثالثة على مستوى أفريقيا، تقع وسط غرب المغرب بمسافة تبعد حوالي 95 كم عن الرباط “العاصمة”، وتتميز بأنها أكثر المدن شهرة على المستوى السياحي، نظراً لتطورها الحضاري وأنها تجمع بين مزيج البلدان العربية والأوروبية، كما تتميز ببناياتها وأحيائها التراثية ومعالمها التاريخية والتي تتمتع أيضاً بلمسات أوروبية، يقول بعض المؤرخين وهي معلومة غير مؤكدة أن من بنوها هم قبيلة زناتة الأمازيغية في بدايات القرن العشرين، تطورت الدار البيضاء حتى أصبحت العاصمة الاقتصادية للمغرب، ومن أهم معالمها السياحية:

  • ساحة محمد الخامس: تعد الساحة الرئيسية وأهم معالم الدار البيضاء والتي تتميز بوجود مقر القنصلية الفرنسية، تم افتتاح هذه الساحة بشكل رسمي في العام 1920موقام بتصميمها المهندس الفرنسي “جوزيف مارست” وتتميز تصاميم الساحة الرئيسية بالفنون الأندلسية الإسلامية والفنون الفرنسية.
  • ساحة الأمم المتحدة: تعد من  أكثر الأماكن جذباً للسياح بالدار البيضاء، كما أنها قريبة من مراكز التسوق والمطاعم، تقع الساحة في وسك مدينة الدار البيضاء، وكانت المنطقة قبل الإستعمار بها سوق كبير، كانت تسمى قديما (بساحة الساعة) نتيجة لبناء برج الساعة الذي أمر ببنائه القائد الفرنسي “Dessigny” وذلك في العام 1908، ثم بعد ذلك أخذت اسم (ساحة فرنسا)، كما تم بناء مجسم على هيئة الكرة الأرضية وهو ما تتميز به الساحة حتى الآن وصمم هذا المجسم المهندجس المعماري “جان فرانسوا زيفاكو” وبعد ذلك تم إنشاء سكة ترام ومحطة.
  • مسجد الحسن الثاني: قام بتصميم المسجد المهندس الفرنسي “ميشيل بينسو” على الطراز الأندلسي المغربي وتم البدء في بنائه في العام 1987م والإنتهاء منه في 1993م، تم بناءه على مساحة تبلغ حوالي 90,000 م² ويبلغ ارتفاعه تقريبا 210 متراً ويضم دورة للمياه ومكتبة ومتحف ومدرسة قرآنية وقاعة للوضوء وقاعة للصلاة تبلغ مساحتها تقريباً 20,000 م² تتسع لحوالي 25,000 مصلِ وتستوعب الباحة حوالي 80,000 مصلِ آخر، كما يتميز المسجد بإطلالته على المحيط حيث أنه تم بنائه جزئياً على البحر، ويعد أكبر مسجد بالمغرب وثاني أكبر مسجد في قارة أفريقيا والثالث عشر على مستوى العالم.
هرم سقارة و معلومات هندسية عنه

هرم سقارة و معلومات هندسية عنه

متى تم بناء هرم سقارة : من الذي قام ببناء هرم سقارة : ما هو هرم سقارة ، و ما كان الغرض لبناءة : معلومات هندسية عن الهرم : مصطبة M1 : بنيت المصطبة الأولى من الحجر الجيري على شكل مربع طول أضلاعه 63 مترا و ارتفاعه 8 متر ، و تم تغليف المصطبة بأحجار …

أهرامات الجيزة الثلاثة

أهرامات الجيزة الثلاثة

ما هي أهرامات الجيزة : الهرم الأكبر “خوفو” : الهرم خفرع : الهرم منقرع (منكاورع) :

فنار الإسكندرية القديم

فنار الإسكندرية القديم

فنار الإسكندرية أو منارة الإسكندرية القديمة ، هي واحدة من عجائب الدنيا السبع ، و بجانب شكلها المذهل ، كانت تخدم السفن في الميناء المصري لعدة قرون ، فكانت تقوم بتوجيه تلك السفن بواسطة ضوئها الساطع لعدم حدوث إصطدام بالمناطق الملاحية الخطرة ، و هو ما جعل من الإسكندرية عروس البحر المتوسط مركزا للتجارة في …

وادي الحيتان

وادي الحيتان

وثّقت منظمة اليونسكو على منطقة وادي الحيتان كأفضل منطقة عالمية تراثية تضم هياكل الحيتان العظمية، وتعد من أهم المناطق في العالم لدراسة الحياة منذ نشأتها وكيف تأثر تطور الكائنات الحية بسبب التغيرات المناخية عبر العصور. اكتشاف وادي الحيتان وادي الحيتان هو جزء من محمية وادي الريان الواقع بمحافظة الفيوم يقع تحديداً في قلب الصحراء الغربية …

الساحل الشمالي

الساحل الشمالي

تتميز منطقة الساحل الشمالي في مصر بأنها أكثر الأماكن تميزاً بجوها المثالي خصوصاً في فصل الصيف وتنوع القرى العديدة والمختلفة التي تضمها تحديداً في المنطقة الواقعة بين مدينتي الإسكندرية ومرسى مطروح. معلومات عن الساحل الشمالي يُعرف بأن مدينة الإسكندرية منذ أن أسسها الإسكندر الأكبر عند مجيئه إلى مصر وتحديداً في العام 332 ق.م أنها بدأت …

الكعبة المشرفة على مر التاريخ

الكعبة المشرفة على مر التاريخ

توجد “الكعبة” في أرض الحجاز بمكة بالمملكة العربية السعودية ، و ترتبط بالمسلمين و أركان الإسلام ، فيقصدها المسلمون لأداء مناسك الحج و الطواف حولها . سميت الكعبة بهذا الاسم لتكعيبها “تربيعها” ، و في روايات أخرى أنها سميت بذلك لارتفاعها عن الأرض ، أو لانفرادها من البناء ، و حسب ابن الأثير “أن كل …